نصائح قيمة من علماء النفس عن تقوية شخصية الطفل منذ الصغر

شخصية الإنسان تبنى من صغره ، وهذا البناء يقوم به البناء ، لذا يجب ان يكون الأساس مثينا ليكون البناء مثينا ومتماسكا ، تقوية شخصية الطفل يجب ان تكون من الأولويات لأنها مفتاح نجاحه وتفوقه في هذه الحياة ،موقع بساطة كعادته أتاك بطرق من اجل تقوية شخصية الطفل وجعل واثقا في نفسه .

1 )  يجب أن تتعاملي مع الطفل كانسان راشد, وكوني حريصا على أن لا تظهري لطفلك انه لا يصلح لأي شيء, لان هذا يؤثر سلبا على شخصيته ,

2 )  أعطيه حرية الحوار وإبداء رأيه وتشجيعه على ذلك ، وابدي إعجابك برايه ، وعلميه طريقة الحوار الصحيحة ، فهذا يحسسه بأهمية رأيه ويجعله واثقا في نفسه

3 ) اثني على نفسك امام النساء وامدحيه, فهذا يزيده ثقة بنفسه ويجعل شخصيته اجتماعية ,وتجنبي توبيخه أمام الناس

4 )  علمي طفلك الاعتماد على نفسه ، وحمليه بعض المسؤوليات ليتعلم الاعتماد على النفس ليقوي شخصيته ,

5 ) كافئي طفلك على أي عمل جيد قام به, فهذا سيساعده على بذل مجهود للقيام بالأعمال الجيدة للحصول على المكافئة .

6 ) شجعي طفلك على المنافسة ، فهذا يقوي شخصيته ويجعله يحب الجرأة والمغامرة ,

7 ) ساعدي ابنك في بناء أهداف وحفزيه على العمل بكل ثقة لتحقيق أهدافه ورافقيه بتشجيعاتك وأرائك ،

8 )  يجب أن تعلمي ابنك ثقافة الاعتذار والاعتراف بالخطأ ، وهذا انطلاقا منك ، إذ يجب أن تعتذري لابنك عن اي خطا صدر منك ، وان تعلميه ان هذا لا يضعفه بل يزيده قوة ,

9 )  اجعلي ابنك يفهم آن الفشل ليس نهاية العمل ، وان المحاولات ضرورية مهما فشل يجب أن يحاول مرة أخرى ، ويمكنك فعل هذا عن طريق اللعب معه ، العاب التحديات ، فهذا يفهمه ضرورة المحاولة ،وعدم فقد الأمل ,

10 )  علمي طفلك المبادئ والقيم الحسنة ، واجعليه شعبيا اجتماعيا ، يحب الناس ويتواصل معهم بشكل طبيعي دون خوف او خجل .

11 ) علميه ضرورة الوفاء بالوعد ،واتمام جميع الأعمال التي ابتدأها ، فلا يجوز ترك عمل ما في المنتصف ، لان هذا ينمي عنده حس المسؤولية ,

12 ) اجعليه يشاركك أعمالك المنزلية ، والطبخ ،التسوق معك ، شاركيه في كل شيء ، كي يحس بقيمته ,

13 ) اجعليه يعمل في فريق مثلا تسجيله في نادي الرياضة لكي تبني لديه روح التشارك ,

قراءة الاطفال منذ الصغر

كوني واثقة بطفلك ، فمهما فعل لا تبيني له انك فقدت ثقتك فيه وانه لا  يصلح لشيء ، اجعليه صديقا لك ، وكوني قدوة حسنة له

فالاباء قدوة لاطفالهم فكونوا قدوة حسنة لابنائكم ، فاذا وعدتم اطفالكم وجب عليكم الوفاء ،وهذا حطا شائع بين الاباء ، اذ ان الاباء في لحظة يرغبون فيها في اسكات اطفالهم يبداون باعطائهم وعود يستحيل الوفاء بها ، والطفل غير مدرك لاستحالة الامر ، فكونوا منطقيين مع اطفالكم وعاملوهم كما لو انهم كبار ،ولا تستهينوا بعقولهم .

فالطفل يحتاج اليك في جميع خطواته الاولى فهذا ما يجعله يتخلى بالخصال الحميدة التي سيسير عليها طيلة حياته وقد سبق ان تحدثنا عن هذا الموضوع في احدى مقالاتنا ندعوعكم لقراءتها لمعرفة مدى ضرورة هذا الامر.  

للامهات الجدد كيف تزرعون الاخلاق الحسنة في اطفالكم

كذب الأطفال .. كيف تفهم الدوافع وتتصرف بحكمة وعقلانية

فشخصية الطفل هي مسؤولية أبائه ، فنتمنى أن لا تقصروا في مسؤوليتك ، وان يكون بناؤكم صحيحا ،

نتمنى ان تستفيدوا من الموضوع وان لا تنسوا تعليقاتكم ,ودمتم لموقعنا اوفياء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سبعة عشر − 9 =

زر الذهاب إلى الأعلى