بارقة أمل.. لقاح ضد فيروس كورونا قريباً في الأسواق

أكد باحثون في جامعة أكسفورد البريطانية على قدرتهم على تطوير لقاح ضد فيروس كورونا للاستخدام الجماعي (صالح لجميع السكان باختلاف ظروفهم الصحية و العمرية) ، و ذلك في ظرف قياسي يعتبر الأسرع الى الان و قدر بخمسة أشهر: حيث أكد العلماء البريطانيون على قدرتهم على استكمال جميع الاختبارات التي ينبغي أن يخضع لها اللقاح قبل طرحه للاسواق قبل متم شهر أيلول.

و بذلك قد يكون شهر أيلول هو شهر الفرج الذي سيكون فيه اللقاح جاهزا للاستخدام و بدء التطعيم ضد فيروس كورونا لجميع سكان العالم.
ويعود سبب تفوق العلماء البريطانيون على نظرائهم الى كونهم مختصون في تطوير اللقاحات ضد فيروس كورونا، حيث سبق لهم تطوير لقاح ضد “فيروس كورونا المرتبط بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ” MERS-CoV، مما يعزز قدرتهم على مواجهة كورونا كوفيد 19 بالمثل.

فمن جانب علمي سيقتصر طريق الوصول الى اللقاح على العلماء البريطانيون على تغيير المصل المطور لعلاج “فيروس كورونا المرتبط بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ” MERS-CoV ليصبح قادرا على القظاء على فيروس كورونا كوفيد 19 ، أي أن العلماء البراطانيون لن يقوموا بالبدء من الصفر لايجاد اللقاح ، و انما سيستكملون أبحاتهم التي تعود لسنة 2010، مما يعني توفير المزيد من الوقت في اللحاق بموعد تقديم اللقاح، و يمكن توفير الوقت كذلك من الوقت اللازم للترخيص، اذ أن اللقاح الأول المطور سبق أن تحصل على ترخيص من منظمة الصحة العالمية.

وجدير بالذكر أن هناك أكثر من 60 مختبرا حول العالم يبحثون عن سبيل لايجاد لقاح ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وقد تمكنت ثلاثة مختبرات من بدء تجريب اللقاحات على الانسان، و توجد هذه المختبرات بكل من الولايات المتحدة الأمريكية و الثاني بالصين و الثالث في لأكسفورد، و يبقى العائق الأكبر بعد التوصل الى اللقاح هو توفير كميات مهمة منه تكفي جميع سكان العالم.
أقرأ كذلك :

مختبر فرنسي يعلن توصله لعلاج “فيروس كورنا” ويطرح جرعات لعلاج 300 ألف مصاب

بارقة أمل للعالم| طرح أول جرعة من “لقاح تجريبي” ضد كورونا في الولايات المتحدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

16 − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى